اسعار زراعة الاسنان فى مصر 1

تطور تكنولوجيا زرع الأسنان حققت  تحسنا كبيرا للمرضي الذين يعانون من فقدان اسنانهم
وقد أصبحت زراعه الأسنان أكثر قابليه للتنبؤ ، ودائمة وفعاله من حيث التكلفة  وافضل من حلول طب الأسنان الأخرى ، وهي الآن اقوي وأكثر دواما وامكانيه لأي مريض تقريبا  لذا هى افضل خيار لمعالجة فقدان الاسنان

اسعار زراعة الاسنان فى مصر من افضل الاسعار التى يمكن ان تجدها مقارنة بالدول الأخرى وتتم زراعة الاسنان الفورية بنفس الكفاءة والخبرة فى اي من الدول المتقدمة الاخرى ولمعرفة تكلفة زراعة الاسنان لسنة 2018 الرجاء اضغط هنا

تعد زراعة الأسنان فى وقتنا الحالى هي أفضل بديل لأسنان صحية وطبيعية لاستعاضة الاسنان المفقودة  وتعد أسعار زراعة الاسنان ذات تكلفة مناسبة على المدى الطويل بالنسبة الى مدى الراحه والفاعلية والكفاءة الوظيفية التى تجعلها تبدو كأسنانك الطبيعية 100%

فمما لا شك فيه أن التقدم الهائل فى التكنولوجيا والعلم أثر بشكل إيجابى على حياة الإنسان من أجل جعلها أسهل و أفضل ، فنرى فى مجال طب الأسنان أحدث ما توصلت إليه الأبحاث هو عملية زراعة الأسنان الذى تعد هي التطور الأكبر على الإطلاق فى هذا المجال .

فبمرور الزمن وعلى مر السنوات يضعف الإنسان وتلاحقه الأمراض ، ونرى شبابا أيضا يتعرضون لحوادث يفقدون فيها أسنانهم ، فقديما ليس كان لكل هؤلاء إلا عمل تركبية أو جسور وكبارى لتحل محل الاسنان المفقودة ليبدو شكل أسنانهم طبيعيا ، ولكن تظل المعاناة تلاحقهم بسبب تحرك تلك التركيبات أثناء الكلام أو الاكل مما يسبب لهم الإحراج أمام الآخرين ويفقدهم ثقتهم بانفسهم ..

وبالطبع كل هذا دفع العلم دفعا لإيجاد حلولا لكل المشاكل التى يعانون منها مفتقدى الأسنان ، ومن هنا ظهرت عملية زراعة الأسنان ، فزراعة الأسنان على يد طبيب زرع أسنان ذو خبرة يجعلها تبدو كالأسنان الطبيعية تماما وهي بالطبع أفضل من الخيارات الأخرى كأطقم الأسنان أو الجسور التى يمكن أن تؤدى إلى تدهور عظام الفك وضمورها ويمكن أن تتداخل مع الأكل وتظهر عند الإبتسام أو التحدث وغيرها من أنشطة الحياة اليومية ، وبالرغم من أن تكلفة زراعة الأسنان عالية بعض الشئ إلا أنها تمنحك ثقة عالية وتحل كل مشكلاتك فى التعامل مع أسنانك المفقودة بأفضل اسعار زراعة الاسنان فى مصر

 

تكلفة زراعة الاسنان

إن زراعة الاسنان تبقى مدى الحياة الامر الذى يجعلها حل فعال على المدى الطويل  ولا تعتبر اسعار زراعة الاسنان مكلفة على الاطلاق على عكس جسور الأسنان التقليدية المدعومة بالأسنان ، والتى تستقر فقط من خمس إلى سبع سنوات أو فى أفضل الاحوال عشر سنوات ولكن فى مرحلة ما قد تحتاج إلى إستبداله ، بالإضافة إلى أن زراعة الأسنان تسمح لك بالتمتع بالحياة دون الحاجة إلى القلق حول أسنانك ، فإنك لن تشعر بعدم الإرتياح فى الأماكن العامة أو الحرج لأن إبتسامتك تبدو مختلفة ، فزراعة الأسنان تحتفظ بشكل الوجه الطبيعى وهى أيضا حماية لعظام الفك الخاصة بك لان ترك الفراغات الفارغة فى فمك يمكن أن يؤدى إلى مشاكل صحية إضافية مثل فقدان ودمور بعض من عظام الفك التى من شأنها أن تحافظ على شكل الوجه طبيعيا ،فزراعة الاسنان هى الحفاظ على اسنانك فى فمك وليس فى كوب مثل أطقم الأسنان  و تكلفة زراعة الضرس الواحد

فمن ناحية إن زرع الاسنان يحمى صحة أسنانك ، فإن وضع جسر يدعم الأسنان يتطلب برد الأسنان على أحد الجانبين أو كليهما ، وبالتالى هذا يعنى إتلاف الأسنان السليمة لإستعادة تلك المفقودة ، وعلى العكس فى زراعة الاسنان فإن الزرعة تزرع فى عظم الفك حيث كان جذر الأسنان المفقودة ، دون الإضرار بأى أسنان صحية ، ومن ناحية أخرى تساعد زراعة الاسنان على منع الأسنان السليمة من التحول وإلا فإن تلك الأسنان يمكن أن تتحول إلى المساحة الفارغة المجاورة لها .

فزراعة الاسنان ببساطة شديدة هى تثبيت دعامة معدنية فى عظم الفك يركب عليها قاعدة ومن ثم الأسنان الصناعية المراد تركيبها لتحل مححل المفقودة وبهذا تكون ثابتة لا تتحرك أبدا وهكذا يمكننا الأستغناء عن تخريب أسنان سليمة لتركيب جسور وكبارى والأستغناء عن الأطقم والتركيبات المتحركة والتى لها مشاكلها الكثيرة إذ أن الأسنان الثابتة أفضل من ناحية الشكل والوظيفة

وتنقسم عملية زراعة الاسنان إلى ثلاثة مراحل :

المرحلة الأولى:

هى غرس وتد معدنى غالبا ما يكون من مادة “التيتانيوم” – التي أثبتت عدم تفاعلها مع جسم الانسان – ، يحفر له مكانا فى عظم الفك ويترك لمدة تتراوح ما بين 3-6 أشهر لكى يتم ما يسمى بــ “الإلتحام العظمى” ، وحديثا إحتصروا هذه المدة كاملة وأصبحوا يركبون السنة النهائية على الزرعة فى نفس اليوم ولكن يفضل أن نتأكد من إتمام عملية الإلتحام العظمى ومن ثم تركيب الأسنان النهائية وهذه المدة الطبيب المعالج هو من يستطيع تقديرها وتحديدها على حسب الحالة الصحية لأسنان المصاب ومدى إستجابة الجسم للزرعة وإلتحامها بعظم الفك  ،

أما المرحلة الثانية:

الإلتحام العظمى الذى يحدث بين الزرعة وبين عظام الفك وما إن يتم فبهذا يكون تمام المرحلة الثانية من عملية زراعة الأسنان بحيث لا يمكن أن تجد فرق بينها وبين الأسنان الطبيعية

المرحلة الثالة والأخيرة هى تركيب الاسنان النهائية على القاعدة المثبتة على الزرعة والتى قد تأخذ عدة جلسات لكى يبدو كل شئ طبيعيا .

ولكن هناك شروط يجب التأكد منها عند إجراء لأحدهم عملية زراعة الأسنان ، أولا هى حالة عظام الفك ، فلابد وأن يكون هناك تواجد عظمى كثيف فى عظام الفك حتى يتم عملية الإلتحام العظمى والذى هو محور الأساس فى هذه العملية ، فهناك بعض الحالات يكون لديها دمور فى عظام الفك أو أن عظام الفك ليست بصحة جيدة ، ثانيا لابد وأن يكون الشخص لا يعانى من أية أمراض قد تؤثر على إلتحام العظم مع الزرعة مثل مرض نقص المناعة ، والإضطرابات العظمية والدموية ، أو التعرض للأشعة العلاجية ، أو المرض الذى يعانى منه الكثير من الناس وهو الصك على الأسنان ليلا أ نهارا .

 

لقد تطور زرع الأسنان على مر السنين ، فلقد ظهرت زراعة الأسنان فى الثمانينيات كخيار قابل للتطبيق ومنذ ذلك الوقت كانت هناك زيادة مطردة فى عدد من يزرعون

أما عن إنتشار زراعة الاسنان فى مصر فهو أمر ليس بالقديم فمن الممكن أن نقول أن عملية زراعة الأسنان فى مصر قد بدأت منذ حوالى 20 عاما  وقد إنتشرت بشكل أكبر فى العشر أعوام الأخيرة ، وتختلف اسعار زراعة الاسنان فى مصر بشكل متفاوت لعوامل كثيرة منها كفاءة وخبرة طبيب زرع الأسنان او مدى كثافة المادة العظمية فى الفك والتى تختلف من حاله الى اخرى

سعر الزيركون للاسنان في مصر

وتعد زراعة الاسنان واحدة من أسرع مجالات طب الاسنان تطورا ومن المرجح أن يستمر هذا التطور ، فإن زرع الأسنان فى العصر الحديث أصبح أكثر دقة فان لدينا الكثير من الخيارات فمن الممكن أن تنفذ عملية الزرع على مرحلة واحدة وهذا ما يسمى بالتجميل الفورى ، ومن الممكن أيضا وضع زرع الأسنان للمرضى الذين لم يكن ممكنا فى وقت سابق لأسباب تشريحية كالقرب من الهياكل الحيوية وخاصة الاعصاب الحسية ، وأيضا قد أكتشفوا أن نظرا لأن فمنا يحتوى على العديد من الكائنات الدقيقة بما فى ذلك مسببات الأمراض البكتيرية والفطرية فمن الممكن لهذه العوامل الممرضة أن تشكل بسرعة ما يسمى بـ” بيوفيلم” ، وهو مقاوم للأدوية المضادة للميكروبات مثل المضادات الحيوية ، ونتيجة لذلك فإن الغرسات من الممكن ان تاتى بعدوى يكون من الصعب علاجها ، ولكن قد طور الباحثين الان زرع الأسنان الجديد الذى يقلل من خطر العدوي ، ويضعون تحت رأس السن خزان مدمج من السهل ملؤه بالأدوية المضادة للميكروبات ، حيث يتم زرعه من مادة مسامية بحيث تنتشر الأدوية تدريجيا من الخزان إلى خارج الغرسة والتى فى إتصال مباشر مع الخلايا العظمية فيمنع مادة الـ “بيوفيلم ” من التكون ، ولقد تم عمل إختبارات مختلفة للزرعات مع تأثير مضاد للميكروبات وبينت الدراسة أن “العقدية الميتة ” وهى نوع من بكتريا الفم التى تؤثر على الاسنان لم تعد قادرة على تشكيل الاغشية الحيوية فى الخارج من الزرع عندما يتم ملئ الخزان بالأدوية ، وهذا يعنى أن الغرسة فعالة من حيث منع وعلاج العدوى ، لذلك  فإن التطورات فى هذه المنطقة ، منطقة زراعة الأسنان لن تتوقف أبدا .

إن زرع الاسنان أعطى الناس فرصة ثانية للإستمتاع بالأطعمة التى يحبونها وأهدى لهم إبتسامة ثقة والحصول على حياتهم مرة أخرى بعد فقدان الأسنان ، إن مركز دينتال كير كلينيك نهج شامل ، ليس فقط يبسط الإجراءات ويوفر لك الوقت ، ولكن أيضا يساعدك على زراعة الأسنان بأسعار مناسبة قدر الإمكان

أما بالنسبة لما يسئلون عن مدى الألم الذى يتعرضون له عند إجراء العملية وما إذا كانت عملية مؤلمة وكم تستغرق مدتها ، ففى مركز دينتال كير كلينيك تصنف عملية زراعة الأسنان بأنها عملية سهلة غير مؤلمة لان كل شئ يحدث تحت تأثير المخدر ولا يشعر الشخص بأى شئ عند إجرائها وقد تأخذ وقتا أقل من الوقت الذى قد تستغرقه وانت تقوم بحشو سنّة من أسنانك

أخيرا بالرغم من اعتقاد البعض أن تكلفة زراعة الاسنان تعد باهظة بعض الشئ ولكن بالنظر إلى قيمة طب زراعة الاسنان الذى يعمل على إستعاضة شكل ووظيفة الأسنان بشكل طبيعى لا يعد مبلغا ضخما على الإطلاق .

وتعتبر اسعار زراعة الاسنان فى مصر من افضل الاسعار فى العالم مقارنة بأسعار اوروبا او اسعار زراعة الاسنان فى الخليج مثل  السعودية او الامارات